العدد 15 صيف 2009

 

اللحظـــة الشعرية

 

كنت أود لو أرى الملف حول الشاعر حسب الشيخ جعفر أغنى مما هو عليه الآن. ولكن عدداً ممن استكتبتهم فرحبوا، لم يستجيبوا عملياً بعد طول انتظار. ولذا أرجو أن يكون هذا المتوفر نافعاً، ودالةً بينة على رغبة المجلة في الاحتفاء بالصوت الشعري العراقي، الذي نشأ، ونما، ونضج خارج بهو المهرجان الرسمي، هذا الذي أصبح منذ قرابة نصف قرن عمادَ كلّ معيار تقييمي، ونقدي في حياتنا الأدبية.

في عدد آت سينصرف الملف إلى الشاعر ياسين طه حافظ، الصوت الآخر الذي نضج بنقاهة تحت ظلال التعتيم الإعلامي العراقي والعربي الوارفة. وسأود أن أرى الملف بالغنى الذي يستحقه الاحتفاء، وأن أرى النقاد والشعراء الراغبين في الإسهام حاضرين بالعُدة والعدد الكافيين.

 

في هذا العدد محاولة من فالح عبد الرحمن تستحق القراءة الصبورة، المتأنية. فهي مبادرة عربية لمعاودة ترجمة الإلياذة شعراً، بعد الترجمة العتيدة التي صنعها سليمان البستاني (1856-1925) عام 1904.

ترجمة الشعر شعراً، والشائعة في الإنكليزية، مهمة نادرة في عربية اليوم، وكثيراً ما تثير التندر. لأنا عادةً أرفع مستوى مما لا نستطيعه ونقدر عليه.

 

 

 

 

 

 

الغلاف

 

*

 اللحظة الشعرية

 

*

صلاح نيازي: المسلم
جاسم محمد: قصيدتان
حميد العقابي: ثلاث قصاـــد

ابراهيم عبد الملك: وكما بَدَتْ..

سعد الشديدي: سوناتا القيامة
ليث الصندوق: أبو نواس

مايكل غروف: قصائـــد

فالـــح عبد الرحمـــن: الألياذة

 

*

عن ميووش: ترجمة : فــلاح  رحيم
 

عبدالكريم كاصد: قراءة في شعر عزيز السماوي

 

*

علي جعفر العـلاق: كأنّه يمشـي على هـواءٍ وثيـر

ياسين طه حافظ: الخسارة الثانية

حسن ناظم: لغة الأحلام

فوزي كـــريم: قطيعةُ المحارب

هيثم سرحان: الحداثة الشعرية

محمد غازي الاخرس : " يتيم الستينات " يحظى بأب

محمود النمر : فضاءات الدرويش

نصيف الناصري: حسب الشيخ جعفر في عمّان

وثائق واغلفة كتب

*

ساسون سوميغ: مقهى بغداد

هيلدا اسماعيل: الشعر.. قرصٌ ساخن

فيء ناصـــــر : أول شاعرة للبلاط الملكي

*

الحصاد الشعري

الحصاد الفني

الحصاد الموسيقي

 

 

موقع الشاعر فوزي كريم      الصفحة الأولى         اعداد سابقة         بريد المجلة

    All Rights Reserved 2007 - 2009